• ×

06:12 مساءً , الجمعة 15 نوفمبر 2019

لافي بن علي اللحاوي

شمس العرب اشرقت

بواسطة: لافي بن علي اللحاوي

 0 تعليقات

 0 إهداءات

 142 زيارات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

العصر الجاهلي انتهى بظهور نور الدين الإسلامي الحنيف الذي اعز به رب العزة والجلال العالم العربي والإسلامي ورفع شأنهم بين الأمم وفي هذا العصر أشعر أن ( شمس العرب أشرقت ) من المملكة العربية السعودية. " دولة التوحيد التي تدرس " الشريعة وتطبقها " وتعلمها من الصغر الي الكبر ومهما كان التخصص ينزل للطالب قرأن وسنة نبوية وثقافة إسلامية . والخطوات التي تتخذها السعودية حاليا هي لحفظ الكرامة العربية و لبناء المجتمعات بناءا جديدا تنمويا يتواكب مع التطورات العالمية والتقنية الحديثة المتقدمه . كما انها في حالة التعامل مع " كافة الدول " لديها من الخبرة ما يجعلها تفهم ما تريد الوصول اليه بنجاح. وفي الأمور الداخلية والخارجية ، يختار رجالا على مستوى المسؤلية .. اذكياء يمثلونه خير تمثيل .
انها دولة قيادية بامتياز تدافع عن نفسها و تدافع عن الامه العربيه وعن راية التوحيد ، لتبقى عالية خفاقة دائما.
والشعب السعودي كله جيش يدا بيد صفا واحدا مع قيادته ، لكبح جماح اهل الفتن وسحق حثالة الإرهاب ، وتحويل الاعداء لجعلهم أصغر من حبة الخردل أمام الدول العالمية . ولن يبني البلد ولا يخاف عليه إلا أبناءه .
ولا يخفي ان بعض الدول حبها للمال وليس للدول المانحة، لذلك من الغباء البذل لمنافق لا يثمن عطائك و لاعدائك ولاءه .
فاللهم ثبتنا على دينك واجعل السنتنا معطرة بذكرك وشكرك واحفظ لنا أمننا و ولاة امر هذا البلد الأمين مهبط الوحي قبلة المسلمين وعاش الشعب السعودي الشجاع الوفي العظيم والحمد لله الذي يهدينا في ظلمات البر والبحر واليه النشور .




جديد المقالات

عند الاشتياق إلي رؤية ماضي الزمن الجميل أحيانا...


نهدي لكم باقات المحبة ونجدد لكم ايماننا الكامل...


على مر التاريخ هناك ومضات ولمحات وأحداث جلال...


بواسطة : abdullah

بقلم لافي بن على اللحاوي فرصة العمر بين يديك في...


بواسطة :

الأرض لأهلها وطن ومنطقة الجوف وطن لأهلها...


بواسطة :

الهواء ضروري لتنفس كل حي ويستعمل لعده أغراض...


بواسطة :

ليست هنالك دولة بالدنيا تستطيع أن تجمع ثلاثة...


بواسطة :

محافظة طبرجل إحدى محافظات منطقة الجوف شمالي...


بواسطة :

عندما تم تعيين أمير الجوف السابق صاحب السمو...


بواسطة : abdullah

بقلم: محمد شامان النصيرات لم أتردد في كتابة...