• ×

09:33 صباحًا , الأحد 18 أغسطس 2019

استفتاء عالمي يكشف أكثر ما يزعج ركاب الطائرات .. والمستقبل يحمل الحل!

 يحرص بعض المسافرين عبر الطائرات على القراءة في أثناء السفر أو ترتيب جداول أعمالهم وإنجازها، فيما يتفرغ البعض لمسح الصور ومقاطع الفيديو من هاتفه المحمول، بينما يتمتع آخرون بالنوم أو مشاهدة الأفلام، والقلة القليلة منهم مَن يبقى في مقعده دون ممارسة أيّ جهد، وكل هؤلاء ينزعجون مما يعكر صفوهم على متن الرحلة.


وينقل نواف الطحيني؛ المختص في مجال الطيران والمطارات، لـ "سبق"، نتائج استفتاء عالمي قامت به "الديلي تلغراف" البريطانية وشارك فيه عدد كبير من الركاب؛ حيث تبين أن أكثر الأشياء التي تزعج المسافر في الطائرة هو بكاء الأطفال الرضّع أياً كانت الرحلة قصيرة أو طويلة.

وكشف "الطحيني"؛ أن "انسداد الأذن" حلّ ثانياً في أكثر ما يزعج المسافر على متن الطائرة، وهو ما تتحدث عنه المراجع الطبية الخاصة بعلوم وقوانين الطيران أنه في أثناء الإقلاع والهبوط يواجه المسافر مشكلة انسداد الأذن، ويعانيها الصغير والكبير على حد سواء؛ بسبب الارتفاع والتغير المفاجئ في الضغط الجوي، وهي من الأسباب الرئيسة لبكاء الطفل الرضيع.

وأشار إلى أن بعض شركات الطيران تدرس خطة مستقبلية على بعض طائراتها بتخصيص منطقة ومجموعة من المقاعد دون أطفال رضّع، وتستهدف الأشخاص الذين يبحثون عن الهدوء وينزعجون من بكاء الطفل.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
abdullah  173