• ×

10:41 صباحًا , الأحد 18 أغسطس 2019

سمو أمير الجوف يتقدم المصلين في صلاة عيد الأضحى المبارك

 أدى جموع المصلين في منطقة الجوف صلاة عيد الأضحى المبارك يتقدمهم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف وذلك بجامع خادم الحرمين الشريفين بمدينة سكاكا.
وقد أمّ المصلين الدكتور بدر بن محمد المعيقل، الذي أوصى في خطبته المسلمين بتقوى الله عز وجل والعمل على طاعته والبعد عن نواهيه ابتغاء مرضاته سبحانه وتعالى وشكره في السراء والضراء.
وذكر المعيقل في خطبته أن عيد الأضحى المبارك هو يوم فرح وأسبابه المتمثلة باكتمال معظم مناسك الحج فهو موسم الأجور والنحر، وعلينا استشعار عظمة الله في كل الأحوال ركوعا وسجودا وحال الذبح والنسك والسلام والتهنئة، مما يعزز فرحة العيد، وعلى الجميع إزالة سخائم النفوس المتمثلة بالتنافر والتخاصم وقطيعة الرحم، والواجب علينا إظهار الابتسامة والتسامح والتنازل والصلة وحسن الخلق بدلا عنها.
كما تحدث المعيقل عن فضل أيام التشريق وأحكامها، وإحياء سنة التكبير المقيد ، فقد شرع الله الأضحية لحكم وفوائد كثيرة ، وعلى المضحين ذكر الله تعالى على أضحياتهم عند ذبحها منذ خروجهم من مصلياتهم بعد صلاة عيد الأضحى وحتى غروب شمس ثالث أيام التشريق ، فكلوا من لحوم أضحياتكم وتصدقوا منها للمحتاجين.
موكدا على الجميع وجوب التلاحم مع الوطن وقيادته لخدمة وفد الرحمن، والرد على دعاوى التشويه، والدعاء لولاة أمرنا بالتوفيق والصلاح والسداد، ولوطننا بالنصر والتمكين.
وحث خلال خطبته المرأة على حفظ بيتها وتطهيره من المحرمات ، وتربية أولادها على الخوف من الله ، وغرس محبة الله وطاعته سبحانه في قلوبهم ، داعيا في ختام الخطبة أن يتقبل من الحجاج حجهم وان يعيدهم إلى أهلهم سالمين مقبولين مأجورين ، وأن يحفظ الله على بلادنا أمنها وأمانها في ظل قيادة هذه البلاد الطاهرة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين - حفظهما الله-، كما سأل الله أن يمد إخواننا المرابطين والقائمين على حفظ حدود بلدنا الغالي بالنصر من عنده وأن يحفظهم من كل مكروه.
هذا وقد أقيمت صلاة عيد الأضحى المبارك في جميع محافظات ومراكز منطقة الجوف.

image
image
image
image
image
image
image
image

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
abdullah  52