الأخبار السياسة والدولية

محاكمة الرئيس الفرنسي السابق بتهمة الرشوة واستغلال النفوذ

يمثل الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي أمام المحكمة، ‏اليوم (الإثنين)، بتهمة محاولة رشوة قاض واستغلال النفوذ‎.‎

ويُتهم ساركوزى بحسب الادعاء وفقًا لـ”رويترز” بأنه عرض على القاضي جيلبرت أزيبرت الحصول على ‏وظيفة مرموقة في‎ ‎موناكو‎ ‎مقابل معلومات سرية حول تحقيق في ‏مزاعم بأنه قبل أموالا من وريثة‎ ‎لوريال‎ ‎ليليان بيتينكور لحملته ‏الرئاسية عام 2007، وهو ما نفاه ساركوزي.‏

وكان المحققون يراقبون الاتصالات الهاتفية بين ساركوزي ‏ومحاميه تييري هرتزوج أثناء تحقيقهم في مزاعم تمويل ليبي في ‏حملة ساركوزي، واكتشف المحققون أن ساركوزي ومحاميه كانا ‏يتواصلان باستخدام هواتف محمولة مسجلة بأسماء مستعارة‎.‎

ويحاكم هرتزوغ وأزيبرت مع ساركوزي بتهمة‎ ‎الفساد‎ ‎واستغلال ‏النفوذ، ويواجه الثلاثة عقوبة تصل إلى السجن عشر سنوات ‏وغرامات باهظة في حالة إدانتهم‎.‎

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى