أخبار الجوف

أمير منطقة الجوف يرأس اجتماع مجلس المنطقة الثاني للعام المالي الحالي

 

رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف رئيس مجلس المنطقة اليوم, اجتماع مجلس المنطقة الثاني للعام المالي 1442 / 1443هـ ،عبر الاتصال المرئي مع أعضاء مجلس المنطقة مسؤولي الجهات الحكومية وممثلي الأهالي، وحضور وكيل الإمارة حسين بن محمد آل سلطان.

واستهل سموه الجلسة بكلمة قال فيها(نتوجَّـهُ بالشكـر والثـنـاء لله عــز وجــل على ما مـنَّ به على بـلادنـا من نِعَــم الأمــن والأمــان والاستقــرار والازدهــار في ظِـلِّ قـيَـادة مَـولاي خَـادِمِ الحَرَمَـيـنِ الشَّـريفَـيـن وسُمُـوِّ سـيِّـدي ولـيِّ عَهــدِهِ الأميــن يحفظهمـا اللهْ ــ.

الإخـوةُ الكــرام،: نفتـتـح بعون الله تعـالى الجلسة الثانية لمجلس المنطقــة للعـام المـالي 1442/1443هـ، في ظـل جائحة كـورونـا التي ألقت بظلالها على العالـم، بسـبـب آثـارهـا الصحـيـة والاقتصـاديـة، مُشيدين بالجهود العظيمة التي تبذلها حكومتنا الرشيدة التي وفرت اللقاح المضاد لفيروس كورونا فقد حشدت الدولة طاقاتها للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين لتطعيم أكبر عدد ممكن حيث تجاوز عدد الأشخاص الذين أخذ اللقاح 14 مليون شخص سعيا لعودة الحياة الطبيعية ودفع عجلة الاقتصاد والتنمية، معربين في هذا الصدد عن بالغ تقديرنا لوعي أفراد المجتمع، وتجاوبهم، وإتباعهم الإجراءات الاحترازية ، كما نحث جميع الأجهزة الحكومية بالمنطقة بالاهتمام بفئة الشباب أثناء العطلة الصيفية وتهيئة الأماكن والبرامج المناسبة لهم لقضاء أوقات فراغهم وتفريغ طاقاتهم .

في الختام:نتقدم بالشكر الجزيل للقيادة الرشـيـدة، لحرصها على راحة وسلامة ورفاهية أبنائها المـواطنـيـن، ونسأل الله سبحـانه وتعـالى أن يحفظ بلادنا من كل مكروه وأن يعافينا وإياكم أجمعيـن.

وأوضح أمين عام مجلس المنطقة حمود بن حواس الرويلي أن المجلس ناقش تقرير الديوان العام للمحاسبة كما ناقش محاضر لجنة تنمية الخدمات والمرافق والإسكان، ولجنة التنمية الثقافية والشبابية، واتخذ بشأنها عدداً من القرارات والتوصيات،.
وفي نهاية الجلسة أكد سمو الأمير فيصل بن نواف‏ أهمية تقديم أفضل الخدمات التي تحقق العيش الكريم للمواطن، وفق توجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – التي لا تألو جهداً في ذلك ، متمنياً للجميع التوفيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى